أناقة تتجلى على الطريق.

ديناميكية القيادة والكفاءة في سيارة BMW الفئة السابعة.

يعتبر الهيكل خفيف الوزن المبتكر، والمحركّات التي لا تُضاهى، أو النظام فائق الذكاء لإدارة الطاقة خير شهود، فقد أرست الابتكارات الاستثنائية لمهندسي تقنيات EfficientDynamics معايير جديدة، حيث تتكاتف هذه المعايير في سيارة BMW الفئة السابعة لتعطينا الكمال اللامحدود، والنتيجة اندماج تام بين الراحة أثناء القيادة والديناميكية والكفاءة.

أناقة تتجلى على الطريق. ديناميكية القيادة والكفاءة في سيارة BMW الفئة السابعة.

يعتبر الهيكل خفيف الوزن المبتكر، والمحركّات التي لا تُضاهى، أو النظام فائق الذكاء لإدارة الطاقة خير شهود، فقد أرست الابتكارات الاستثنائية لمهندسي تقنيات EfficientDynamics معايير جديدة، حيث تتكاتف هذه المعايير في سيارة BMW الفئة السابعة لتعطينا الكمال اللامحدود، والنتيجة اندماج تام بين الراحة أثناء القيادة والديناميكية والكفاءة.

لمعرفة المزيد

سيارات الصالون بمحرك مجهز بـ 12 أسطوانة من BMW الفئة السابعة.

من خلال سيارات BMW M760Li xDrive و BMW M760Li xDrive Model V12 Excellence، ابتكرت شركة BMW أولى سيارات M Performance القائمة على طرازات الصالون من سيارة BMW الفئة السابعة. يستخدم الطرازان المتفوقان محرك البنزين بـ 12 أسطوانة M Performance TwinPower Turbo، وبالطبع فإن سيارة BMW M760Li xDrive هي الأكثر ديناميكية، بينما يركز الطراز Model V12Excellence أكثر على الشخصية الفارهة للسيارة. يتمتع كلا الطرازين بمكونات فاخرة في التصميم الخارجي والمقصورة الداخلية من برنامج BMW Individual، وتمت صناعتهما بشكل يبهر الجميع نظراً للجودة الفائقة والديناميكية المبهرة والراحة والابتكار المتناهي. من جديد، يظهر مهندسو شركة BMW تميزهم وخبراتهم الهائلة في تطوير السيارات الرياضية الراقية.

  • التصميم الخارجي ومقصورة BMW M760Li xDrive
  • التصميم الخارجي ومقصورة BMW M760Li xDrive Model V12 Excellence
  • محرك البنزين بـ 12 أسطوانة M Performance TwinPower Turbo
  • ديناميكية القيادة المعهودة في M Performance

تقنيات BMW EFFICIENTDYNAMICS.

سواء كان الهدف هو تحقيق الأداء الأقصى أو تخفيض استهلاك الوقود إلى الحدود الدنيا، فإن تركيز BMW ينصبّ باستمرار على تحقيق متعة القيادة الخالصة التي تعتبر رديفاً للعلامة. تعدّ BMW EfficientDynamics الاستراتيجية التي طوّرتها BMW لتقليل استهلاك الوقود وتخفيض انبعاثات ثاني أكسيد الكربون فيما تعزز من ديناميكية القيادة ومتعتها. فهي مجموعة شاملة من التقنيات التي تتضمن نظام القيادة وإدارة الطاقة والمفهوم الإجمالي لكل سيارة BMW. 
يعدّ الجيل الجديد من محركات البنزين والديزل في عائلة محركات BMW TwinPower Turbo مسؤولاً عن تعزيز أداء السيارة فيما يستهلك قدراً أقل من الوقود. وتساهم الخصائص الانسيابية المدهشة في تعزيز الكفاءة، أسوة بتقنية BMW EfficientLightweight التي تستعمل المواد المناسبة للأجزاء المناسبة. يوضح ذلك ريادة BMW الأكيدة للابتكار، والتي تعتبر شركة صناعة السيارات الكبرى الوحيدة التي تعتمد على ألياف الكربون فائقة الخفة والصلابة CFRP كمادة أساسية. إنها مجموعة شاملة من التقنيات التي تتضمن نظاماً ذكياً لإدارة الطاقة و نظام ECO PRO الاختياري الذي يدعم أسلوب القيادة بالطريقة التي تحقق أفضل استهلاك للوقود. كما تركز BMW على مفاهيم منظومة القيادة المستقبلية، ومنها تقنية BMW eDRive التي تتضمن منظومة القيادة الكهربائية بالكامل 100% والسيارات الهجينة بالكهرباء والوقود. 
 

 

مفهوم BMW EFFICIENT LIGHTWEIGHT.

فضلاً عن تطوير مفاهيم الهيكل خفيف الوزن، وخليط ذكي من المواد، يُجسد برنامج BMW EfficientLightweight الإصرار المتواصل على تحسين التفاصيل على مستوى جميع المكونات.

كما أدى استخدام الألومنيوم، والفولاذ عالي الصلابة، والمغنيسيوم والبلاستيك المعزّز بألياف الكربون، والتي انبثق منها Carbon Core، إلى الخفض الكبير والمستهدف في وزن السيارة، وفي نفس الوقت تعزيز استقرار السيارة، ويبدو ذلك واضحاً عبر خفض الوزن بأكثر من 130 كيلوغرام مقارنة بالجيل السابق، وما رافق ذلك من زيادة مزايا الراحة والأمان، بينما تتكاتف تقنيات الجمع بين التركيب الهجين الذكي وتحسين الوزن لضمان التوزيع المتوازن للكتلة وإحداث مزيد من الخفض على مركز الجاذبية.
 
ويُرسى مفهوم BMW EfficientLightweight من خلال هذه التطورات، معايير جديدة على صعيد الهيكل الذكي الخفيف، ومقارنة بالطراز المماثل في الجيل السابق؛ فإن سيارة BMW الفئة السابعة الجديدة تحقق توفيراً إضافيا قدره 25% في انبعاثات ثاني أكسيد الكربون، ويتبلور هذا التوفير عبر سلسلة القيمة برمتها (من استخلاص المواد الخام وحتى الانتاج، ومن مسافة النقل وحتى إعادة التدوير)، ومن خلال عمليات إنتاج محسّنة (الاستخدام المحسّن للمواد، الطاقات المتجددة في إنتاج BMW) والمزايا المستدامة للمنتج (الألومنيوم الثانوي، واللدائن الحرارية الصناعية المعاد تدويرها).

 

ألياف الكربون.

يُشكل استخدام الهيكل المختلط المبتكر في سيارة BMW الفئة السابعة عنصراً رئيسياً، ولا يؤدي استخدام الفولاذ والألمنيوم وألياف الكربون المبتكرة على وجه الخصوص (البلاستيك المعزز بألياف الكربون CFRP) إلى تلبية جميع متطلبات القيادة الديناميكية والراحة فحسب، وإنما يعمل أيضاً على إرساء معايير جديدة بالكامل في الطراز الفخم.

وفي قلب المفهوم الشامل والكلي، تبرز ألياف الكربون، لتستعرض أفضليتها على صعيد خفة الوزن مقارنة بالفولاذ من حيث الصلابة الالتوائية للهيكل. ومن خلال الانخفاض المستمر في الوزن بدءًا من المفهوم الواسع ووصولاً إلى أدق التفاصيل، يتحقق تقريباً التوزيع المثالي للحمل بنسبة 50:50 على المحورين، مع إحداث مزيد من الخفض على مركز الجاذبية. وباختصار، يعبر كل ذلك عن الجينات المثالية للسيارة التي تؤهلها للوصول إلى ذروة الراحة أثناء القيادة، مع زيادة التشبث والمرونة ناهيك عن خفض استهلاك الوقود والانبعاثات.

وهكذا ، توائم تقنيات BMW EfficientDynamics بذكاء بين المطلق في الكفاءة مع أقصى درجات الراحة أثناء القيادة، وتدلّل على تفوقها تقنياً في مجال الهيكل خفيف الوزن المبتكر.

الانسيابية الهوائية.

تمثل الانسيابية الهوائية مجالاً هاماً، وتلعب دوراً حاسماً على صعيد الاستجابة للتوقعات اللانهائية المرتبطة بالسيارة – مثل مقاومة الهواء، وثبات القيادة والمزايا الصوتية.

وفيما يتعلق بتقنيات EfficientDynamics، فإن الدور الحيوي يتمثل في تحسين مقاومة الهواء، وبالتالي تحسين ما يسمى بمكافئ السحب بوصفه مقياساً للانسيابية، والذي يتعين أن يعادل 40% استناداً إلى نسب الهيكل، و20% عبر حامل السيارة، و30% عبر العجلات وأقواس العجلات، و10% عبر الفتحات الوظيفية. وتُشكل أقواس العجلات والفتحات الوظيفية أكثر المجالات فعالية من حيث التحسين، نظراً لأن الشكل الأساسي يُقرره إلى حد بعيد تصميم السيارة وحقيقة أن حامل السيارة مصفح بالكامل.

تنخفض مقاومة الهواء بشكل كبير بفضل نظام التنفّس الهوائي والستارة الهوائية على أقواس العجلات الأمامية وقنوات الهواء النشطة في الشبك الكلوي بمآخذ الهواء الواضحة بين مضلعات الشبك بحيث تفتح وتغلق كهربائياً فتحات الهواء أمام المُبرّد عند الضرورة. كما أن التعليق الهوائي ثنائي المحور يعمل تلقائياً على خفض السيارة 10 ملم عند السرعات التي تتجاوز 120 كم/ساعة، ويعزز من الخفض في مقاومة الهواء، علماً بأنه قد تم خفض مقاومة الهواء في هذه السيارة بحوالي 10% بفضل عمليات التطوير التي جرت على الطرازات السابقة.

  • تدفق الهواء النشط في الشبك الكلوي
  • الستارة الهوائية
  • نظام التنفيس الهوائي
  • الإطارات الانسيابية

ناقل الحركة الرياضي ثماني السرعات مع تقنية ستيبترونيك.

يتكيف ناقل الحركة الرياضية ثمانيّ السرعات ستيبترونيك ليناسب كافة أنماط القيادة الفردية، فهو مثالي لكل شيء ترغب به بدءاً من السير المريح على سرعة ثابتة وحتى القيادة الديناميكية للغاية مما يجعله احد أبرز عناصر BMW EfficientDynamics.

وبالإضافة إلى اختيار التروس الاوتوماتيكية، فمن الممكن طبعاً الانتقال إلى اختيار التروس يدوياً في أي وقت. يمكن تبديل التروس باستعمال ذراع اختيار السرعة ذات التصميم الديناميكي أو دواسة ناقل الحركة على عجلة القيادة.

وتؤثر الوظائف المدمجة، ومنها منظومة القيادة التنبؤية والمراقبة المستمرة لحركة السيارة على الطريق ووضع المرور، تأثيراً كبيراً على طريقة نقل الحركة بين التروس.

وبغض النظر عن نمط القيادة الحالي، يختار النظام دوماً السرعة الأنسب في ناقل الحركة، إذ ترتبط وحدة التحكم بنقل السرعات بنظام الملاحة، لتقوم منظومة القيادة التنبؤية بالتبديل بين الإعدادات الأكثر رياضية (نمط SPORT) والأكثر راحة (نمط COMFORT) اعتماداً على المسار.

نظام BMW xDRIVE.

يتكيف نظام القيادة الذكي بالدفع الرباعي BMW xDRIVE تكيفاً مثالياً مع أصعب ظروف الطريق ليضمن مستويات مثالية من السحب في كافة الأوقات. فنظام BMW xDRIVE والتحكم الديناميكي بالثبات DSC يضمنان بقاء سيارة BMW آمنة وثابتة. يعمل نظام xDrive بمرونة وسرعة على توزيع قوة المحرك بين المحاور لثبات مثالي. وبتلك الطريقة يجمع نظام xDrive بين مزايا القيادة بالدفع الكلي – السحب وثبات الاتجاه والسلامة -مع المرونة المعهودة في سيارات BMW.

الإدارة الذكية للطاقة.

تتحقق الإدارة الذكية للطاقة في سيارة BMW الفئة السابعة من خلال عدد من المزايا القياسية لتقنيات BMW EfficientDynamics، بما فيها وظيفة التشغيل/التوقف التلقائي ونظام التوجيه الكهربائي وتجدد طاقة المكابح، بحيث يضمن التبادل بين تلك التقنيات تنقلاً مستداماً وكفاءة قصوى. 
الإيضاحات الواردة عرضة للتغيير. 
 

  • وظيفة التشغيل/التوقف التلقائي
  • توليد الطاقة من المكابح
  • نظام التوجيه الكهربائي

نظام التحكم بتجربة القيادة مع نمط ECO PRO.

يتيح نظام التحكّم بتجربة القيادة للسائق التبديل بين نمط COMFORT لإعدادات التعليق ونقل الحركة للمحرك القياسي، ونمط ECO PRO الأكثر كفاءةً، ونمط SPORT مما يدفع بديناميكيات القيادة إلى أقصى حدود. واعتماداً على نمط القيادة المحدد، وعبر التفاعل مع الملاحة في الزمن الحقيقي، يعمل نمط Adaptive Mode الجديد باستمرار على تعديل نظام التحكم الديناميكي بالتخميد، والتوجيه وناقل الحركة Steptronic في الوقت المناسب ليتلاءم مع وضع القيادة الحالي. يعدّل نمط ECO PRO من خصائص دواسة السرعة وناقل الحركة وإعدادات التدفئة/تكييف الهواء بحيث ينخفض استهلاك الوقود أثناء القيادة إلى أقل قدر ممكن. يؤدي نمط ECO PRO إلى خفض استهلاك الوقود حوالي 20 في المئة، ويمكن تحقيق المزيد من التوفير في الوقود عبر وظيفة السير دون استخدام دوَّاسة البنزين، ونظام Route-Ahead Assistant و ECO PRO route. 

  • وظيفة السير بسرعة ثابتة
  • مساعد كشف المسار الأمامي
  • مساعد المسار في نمط ECO PRO
  • نمط ADAPTIVE MODE